top
rightmenu
السبت, 19/8/2017
 
 
 
 
 

تطبيقات نظام الأحوال المدنية

البطاقة الشخصية وبطاقة الإقامة الإلكترونية تعتبر القاعدة الرئيسية للحكومة الإلكترونية بسلطنة عمان. حيث يعتبر الرقم المدني المفتاح لكل المعاملات والخدمات الحكومية وذلك يبسط الإجراءات ويحقق السرعة في إنجاز المعاملات وتبادل المعلومات بين الأجهزة الحكومية المختلفة. والصفيحة الإلكترونية في ظهر البطاقة تعتبر حاسب آلي مصغر وتحتوي على التطبيقات الحيوية لحاملها.

البطاقة المدنية (الإلكترونية):

مع توسع التقنية الحاسوبية في التعاملات المختلفة يأتى نظام السجل المدني بتقنية جديدة تضاف إلى البطاقة الشخصية وهي ما تعرف بالصفيحة الإلكترونية، والتي تستوعب جميع ً البيانات الشخصية لحامل البطاقة، والتي تكون بمثابة ملف خاص للبيانات الشخصية وتضاف اليها بيانات رخصة القيادة لتغني بذلك حاملها عن حمل أكثر من بطاقة في جيبه.

وتتميز البطاقة بأنها:

  • بطاقة بلاستيكية مغلفة بطبقة شفافة من البلاستيك.

  • تحتوي على صفيحة معدنية قابلة لتخزين بيانات شخصية أكثر وأشمل وذات مواصفات أمنية عالية لحماية البطاقة.

  • بيانات ضرورية وكذلك بيانات رخصة القيادة.

  • الصفيحة الإلكترونية تحتوي على نفس البيانات الظاهرة على البطاقة بالإضافة إلى بيانات أخرى كالمستوى التعليمي والحالة الاجتماعية والمستوى الوظيفي ورقم الجواز. وكذلك التطبيقات الحيوية من صورة حاملها وبصمته.

  • لا مجال للتزوير لكون الصورة والتوقيع تؤخذ إلكترونيا ولا مجال لانتحال شخصية الغير لوجود بصمة إصبع حامل البطاقة بالصفيحة الإلكترونية.

مميزات البطاقة الذكية

  • البطاقة الإلكترونية متعدد الأغراض فهي بطاقة تعريف لحاملها وكذلك رخصة قيادة وكما أنها قابلة لتطبيقات الحكومة الإلكترونية مستقبلا للحصول على الخدمات عبر شبكة الإنترنت.

  • لها سعة تخزين للبيانات مع إمكانية معالجتها ويمكن ترك السعة غير المستغلة بحيث يحتفظ بها للاستخدامات المستقبلية.

  • أمنة حيث أنها مزودة بنظام أمان يحميها من الاستخدام بواسطة الأشخاص غير المصرح لهم بذلك، نظرا لوجود بصمة الإصبع السبابة والتطبيقات الحيوية الأخرى لحاملها.

  • بطاقة عبور في المنافذ الرسمية.

  • سهولة استخدام البطاقة مستقبلاً في إنهاء المعاملات بالمؤسسات الحكومية والقطاع الخاص في حالة وجود ربط إلكتروني مع الإدارة العامة للأحوال المدنية.

من أهم تطبيقات النظام:

الربط الآلي مع الجهات الحكومية

الوصول إلى الانتقال الآلي للمعلومات بين النظام الحاسوبي للأحوال المدنية والأنظمة الحاسوبية للجهات ذات الصلة يوفر الكفاءة والتحديث السريع ويسرع ويسهل إنجاز معاملات المواطنين والمقيمين. ويقلل الربط الآلي وقت إدخال البيانات ويضمن دقتها. وكل ذلك يعتمد على الرقم المدني وقاعدة بيانات البطاقة الشخصية وبطاقة الإقامة التي يتم تحديث بياناتها باستمرار.

والجهات التي يرتبط بها نظام الأحوال المدنية بعلاقة تبادل المعلومات ويوفر لها المعلومات التي تفيدها في تنفيذ برامجها وخططها:

  1. وزارة التربية و التعليم

  2. وزارة الصحة

  3. وزارة العدل

  4. وزارة القوى العاملة

  5. وزارة الشؤون الخارجية

البوابات الإلكترونية

لتسهيل عملية الدخول والخروج عبر المنافذ البرية والمطارتوفر البطاقة المدنية حلا لذلك. حيث تتوفر بوابات إلكترونية بمطار مسقط الدولي تمكن المسافر أو القادم من المرور عبرها دون الحاجة إلى إتباع الإجراءات الأخرى، بحيث يتم تمرير البطاقة عبر البوابة الإلكترونية ثم وضع بصمة الشخص للتأكد من هوية وبيانات حامل البطاقة. وتقلل البوابات الإلكترونية وقت تسجيل المسافرين عبر المطار وكما توفر حلا أمنيا لمنع الدخول غير القانوني للقادمين إلى السلطنة.

وتقوم هذه الخدمة على مبدأ الخدمة الذاتية من خلال إتباع الخطوتين التاليتين:

  1. إدخال البطاقة في جهاز القارئ مع مراعاة التأكد من وضعية البطاقة، بحيث تكون الشريحة في الأعلى وفي مقدمة البطاقة.

  2. سحب البطاقة والتوجه لداخل البوابة، حيث يتم وضع بصمة الأصبع على جهاز قارئ البصمات للتأكد من مستخدم البوابة. وبعدها يفتح الباب الثاني للبوابة.

المحفظة الإلكترونية

وجود بعض المنتجات والمواد الإستهلاكيةالتي تتطلب الدفع الإلكتروني مثل المنتجات التي تتوفر على الشبكة الدولية للمعلومات (الإنترنت) وإنهاء بعض المعاملات التي تتطلب دفع الرسوم الكترونيا لإنجازها سواء في الدوائر الحكومية أو الخاصة. حيث قامت الكثير من المؤسسات المالية نحو توفير بطاقات توفر لحاملها خاصية الدفع الإلكتروني.

البطاقة الشخصية وبطاقة المقيم تتمتع بتطبيقات المحفظة الإلكترونية والتي توفر إمكانية إنهاء المعاملات ودفع رسومها وتغني حاملها عن حمل مبالغ مالية في جيبه.